الأخبار

صندوق الأمم المتحدة للسكان يعزز الاستجابة السريرية للاغتصاب في العراق

10 May 2018
صندوق الأمم المتحدة للسكان يعزز الاستجابة السريرية للاغتصاب في العراق
صندوق الأمم المتحدة للسكان يعزز الاستجابة السريرية للاغتصاب في العراق

تعتبر الرعاية الصحية للناجين من العنف الجنسي واحدة من أكثر الاستجابات أهمية والمنقذة للحياة. ومن أجل تخفيف العواقب الصحية المحتملة، يجب على الناجين من الاغتصاب الحصول على رعاية سريرية عالية الجودة، بما في ذلك تقديم المشورة الداعمة مباشرة بعد وقوع الحادث. ومع ذلك، لا تزال الخدمات الخاصة لتلبية احتياجات الناجين من العنف الجنسي محدودة في العراق وتتطلب تحسينًا.

ولتعزيز الاستجابة السريرية للاغتصاب، أجرى صندوق الأمم المتحدة للسكان من 6 الى 9 أيار حلقة عمل تدريبية للمدربين مدتها أربعة أيام ضمّت 25 شخصًا من العاملين في المجال الاجتماعي والصحة، وخبراء الطب الشرعي، والمحققين، وأخصائيين في العنف القائم على النوع الاجتماعي من المنظمات غير الحكومية ومنظمات غير حكومية ووكالات الأمم المتحدة في إقليم كردستان في العراق.

وخلال الجلسات، تعرف الخبراء على المبادئ التوجيهية والبروتوكولات المتعلقة بالخدمات السريرية للناجين من العنف الجنسي، بما في ذلك إجراءات توفير الرعاية والعلاج بعد الاغتصاب، وإجراء الفحوصات الطبية، وجمع الأدلة الجنائية، فضلاً عن العلاج والمتابعة الفردية.

يقول السيد ليونيل لافورغ، منسق برنامج مناهضة العنف القائم على النوع الاجتماعي في صندوق الأمم المتحدة للسكان في العراق: " يشكّل هذا التدريب خطوة فعالة لخلق بيئة نسمح بتوفير وإدارة خدمة سريرية آمنة وشاملة وسريعة تتمحور حول الناجين من الاغتصاب للفئات المستضعفة من النساء والرجال والفتيات والفتيان في العراق".

***********

صندوق الأمم المتحدة للسكان: العمل من أجل عالم يكون فيه كل حمل مرغوبا فيه وكل ولادة آمنة، ويحقق فيه كل شاب وكل شابة إمكاناتهم

للمزيد من المعلومات، يرجى التواصل مع القسم الإعلامي، الآنسة سلوى موسى smoussa@unfpa.org