Published on: 03/10/2019

يساعد الاستثمار في الشباب على دعم الوضع الاقتصادي والتنمية العادلة في البلاد. ومن أجل هذه الغاية، أطلقت الحكومة السويدية وأكاديمية فولك برنادوت بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان، مبادرة لتدريب الشباب والشابات العراقيين الاستثنائيين على مبادئ الحوار الشامل في بناء السلام.